التعليم المتدنى للأبوين "المتهم الرئيسى" فى إصابة الأطفال بالسمنة

смотреть трейлеры фильмов 2013
كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها فريق دولى من الباحثين من ثمانى دول أوربية مختلفة عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن الأطفال المصابين بالسمنة وفرط الوزن، وأشاروا إلى أن المستوى التعليمى للأب والأم له تأثير واضح على العادات الغذائية للأطفال الصغار، ويؤثر على مدى إقبالهم على تناول الأطعمة التى تسبب السمنة.

 

وأكد الباحثون، أن الآباء ذوى المستويات التعليمية المتدنية والمتوسطة غالباً ما يلجأ أطفالهم لتناول كميات أقل من الخضراوات والفواكه، ويلجئون فى الوقت ذاته لتناول كميات كبيرة من الأطعمة المصنعة والجاهزة والوجبات السريعة والمشروبات المحلاة مثل العصائر المعلبة والمشروبات الغازية.

وأضاف الباحثون، أن الآباء ذوي المستويات التعليمية العالية يلجئون غالبًا لإمداد أطفالهم الصغار بالأطعمة الصحية والآمنة، حيث تحتوى على كميات قليلة للغاية من الدهون والمواد السكرية وهو ما يقلل فرص إصابتهم بالسمنة وفرط الوزن بعكس الآباء ذوى المستويات التعليمية المنخفضة.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "Public Health Nutrition"، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى السابع والعشرين من شهر مارس الجارى.

وشملت الدراسة أكثر من 15000 طفل ومراهق، تتراوح أعمارهم ما بين عامين و9 أعوام، وتم اختيارهم من ثمانى دول أوربية مختلفة أبرزها السويد وإيطاليا وأسبانيا وألمانيا.

учимся рисовать мастер класс по изо