سعد الدين: الإنسان ابن بيئته وإذا أردنا مستقبلا حقيقيًا فلنبدأ من التعليم

смотреть трейлеры фильмов 2013
أقام مركز سعد الدين الثقافي، ندوة في مقره بمدينة نصر، تحت عنوان «هل تغيرت سلوكيات المصريين ولماذا؟؟» حضرها لفيف من أساتذة الجامعات وبعض القيادات العسكرية والعديد من الصحفيين، وأدار الندوة الصحفي محمود بكري، واستضاف المركز د. هاشم بحري رئيس قسم علم النفس بجامعة الأزهر، وأيضا د. محمد سعد الدين دكتور الاقتصاد الشهير.

 

وقال الدكتور محمد هاشم: «إن هناك بحثًا جرى مؤخرًا كانت

نتيجته أن 90 بالمائة من الشعب المصري، يحمل جينًا وراثيًا واحدًا، مما يؤكد أن هذا الشعب من نسيج واحد دون النظر إلى هويته وديانته ولون بشرته وتوجهاته، وأضاف: إن أطفال الشوارع يعدوا من أكرم الناس رغم كثرة احتياجاتهم وانعدام دخلهم».

بينما قال الدكتور محمد سعد الدين، إنه أية شخصية بها جينات وراثية ومكتسبات حياة، ويتضح من خلال البيئة التي ينشأ بها الشخص أن الإنسان ابن بيئته، والشعب المصري بعد أن أسس حضارة عملاقة ممتدة بأطلالها على مر العصور والإثباتات على شموخها مازال قائمًا، أصبح الآن لا يخاف إلا على الدين فقط، وبمجتمع تشكل الأمية نصف تعداده لا يمكن أن توجهه إلا من خلال النزعة الدينية التي يختص بها المصريون دائمًا.

وأضاف سعد الدين، قائلا: "والتعليم عامل مهم، وإذا نظرنا كيف هو التعليم بالمدارس على مدى 70 عامًا، ستجد أنه بين مدرس يأمر والطالب ينفذ دون نقاش مما ينتج عن ذلك انعدام الإبداع لدى الشخص، فيصبح بلا شخصية عندما يكبر ويسهل اقتياده، مثل «الغنم» ولهذا يجب البدء من التعليم إذا أردنا مستقبلا حقيقيًا نفخر به، وليس شعبًا غوغائيًا، يردد مايسمعه دون وعي أو فهم.

учимся рисовать мастер класс по изо