‬بعد أن أدي‮ ‬جيل أگتوبر رسالته گيف تتواصل الأجيال داخل القوات المسلحة ؟

смотреть трейлеры фильмов 2013

العسكريون‮: ‬نقلنا روح اكتوبر للأجيال الجديدة‮.. ‬وعلماء‮ ‬النفس‮: ‬نقل الخبرات لا يقل عن المشاركة‮.علي مدي الـ‮ »‬39‮« ‬عاما الماضية احتفظ جيل اكتوبر من ابناء القوات‮ ‬المسلحة الذي حقق النصر العظيم بمواقع القيادة في الجيش المصري،‮ ‬الامر الذي جعل جيل اكتوبر يتواصل مع الاجيال اللاحقة والتي لم تشارك في هذه الحرب المجيدة،‮ ‬وهو الأمر الذي لم يعد قائما الآن حيث لا يوجد في الجيش الان أحد ينتمي إلي جيل اكتوبر الذي تحمل‮ ‬مسئولية قيادة الجيش المصري علي مدي العقود الاربعة الماضية وقد اصبحت قيادة القوات المسلحة الان في يد جيل جديد لم يشارك في حرب اكتوبر المجيدة‮.‬

 

والسؤال الان‮: ‬كيف يكون التواصل بين اجيال القوات المسلحة حتي لا تضيع روح اكتوبر وسط تعاقب‮ ‬الاجيال داخل الجيش المصري؟‮.. ‬وفي التحقيق التالي الاجابة عن هذا السؤال‮:‬

الفريق طيار صلاح المناوي قائد العمليات الجوية خلال حرب اكتوبر يري أن عدم وجود أحد داخل القوات المسلحة ينتمي إلي جيل اكتوبر لا يعني ان التواصل بين جيل اكتوبر‮ ‬والاجيال اللاحقة قد انقطع،‮ ‬مؤكدا ان التواصل بين اجيال القوات المسلحة مازال قائما وسوف يظل قائما بواسطة الابحاث والدراسات والمحاضرات العسكرية التي وضعها جيل اكتوبر حول الملحمة العظيمة،‮ ‬ومنها تتولد روح اكتوبر لدي الاجيال الجديدة‮.‬

واضاف‮: ‬العسكرية المصرية تعرف قيمة ابنائها وتستعين بخبراتهم حتي تصل روح اكتوبر إلي الاجيال الجديدة وحتي تستفيد هذه الاجيال‮ ‬أكبر استفادة من تلك الخبرات لذا نلقي المحاضرات عن حرب اكتوبر بصورة مستمرة لان الفكرة تكمن في الدراسة الجيدة والتخطيط‮.‬

وأكد الفريق المناوي ان أهم عوامل التواصل بين اجيال الجيش المصري يتمثل في ترسيخ الروح المعنوية العالية لجيل اكتوبر لدي القادة الجدد وحيث كانت إسرائيل توهمنا بأن جيشها لا يهزم ولكن استطعنا أن نتجاوز هذه العقدة من خلال الدراسة الدقيقة لجيش العدو و التدريب المستمر من اجل معركة الكرامة حتي جاءت حرب‮ ‬73‮ ‬واستطعنا تكبيد العدو خسائر فادحة وتدمير أهداف حيوية لإسرائيل‮.‬

وأوضح المناوي أن كل هذه الامور تتم دراستها بشكل متعاقب لابناء القوات المسلحة لتأخذ منها الدروس المستفادة حتي لا تتواري بفعل الأيام بداية من دروس النكسة مرورا بالتدريب والروح العالية واستخدام الفكر العسكري المتطور للتخطيط للحرب وسرعة اكتشاف الطائرات الخاصة بالعدو حتي يتم التصدي لها حتي اننا أجبرنا إسرائيل باعطاء أوامرها لقيادتها بعدم اقتراب الطائرات الخاصة بها لمسافة‮ ‬15‮ ‬كيلو مترا شرق القناة ومن خلال كل هذا يتحقق التواصل بين جيل اكتوبر والاجيال الجديدة ومن خلال ذلك تنتقل روح اكتوبر للقادة الجدد‮.‬

الإرادة والتحدي

ويؤكد اللواء محمد هاني زاهر‮ ‬أحد قادة حرب اكتوبر أن الإرادة والعزيمة والخبرات العسكرية تتوارثها اجيال القوات المسلحة علي مر العصور ويرسخ هذا الامر التواصل بين الاجيال التي حاربت وتفانت في حرب اكتوبر والاجيال الحالية التي لم تشارك مشيرا إلي أنه يتم تدريس حرب أكتوبر في كل أكاديميات العمل العسكري ومن خلالها تتم إفادة الاجيال الحالية لكيفية اقتحام خط بارليف وعبور قناة السويس‮.‬

‮ ‬واضاف ان القيادات الحالية تعي تماما الدرس الذي لقنته العسكرية المصرية لجيش العدو فالقيادات الحالية تدرس بالتفصيل دور الدفاع الجوي في قطع ذراع إسرائيل الطويلة وكذلك دور الصاعقة المصرية والقوات الخاصة التي نزلت خلف خطوط العدو لتمنع تقدم الجيش الاسرائيلي بالاضافة إلي سلاح المهندسين الذي كان له دور بارز خلال حرب اكتوبر وكيفية استنفار الروح المعنوية لقواتنا المسلحة عقب النكسة‮.‬

روح اكتوبر

ويؤكد الخبير العسكري‮ ‬والاستراتيجي اللواء حسام سويلم أن التواصل بين ابناء القوات المسلحة يتم بصورة مستمرة من خلال المناهج الدراسية للمعاهد العسكرية والتي يدرس فيها الطلاب حرب أكتوبر بالتفصيل وكيفية الإعداد والتخطيط لها ودور جميع القوات أثناء العبور‮.‬

وأكد أن العسكرية المصرية تعرف قيمة ابنائها دائما ما يتم الاستعانة بالخبرات العسكرية لنقل روح اكتوبر لجميع الاجيال مشيرا إلي روح العزيمة والتحدي لدي المقاتل المصري والتي تنتقل من جليل إلي جيل،‮ ‬فالقادة الجدد‮ ‬يتواصلون مع أصحاب الخبرات لذا نجد من لم يعاصر الحرب يعيش ذكرياتها كمن حضرها تماما ولا يتأثر ذلك الإصرار علي النصر بمرور السنوات‮.‬

التوارث الاجتماعي

وتقول الدكتورة عزة كريم أستاذ‮ ‬علم الاجتماع بمركز البحوث الاجتماعية والجنائية ان النجاح والانتصار يتم توريثه ممن تقدموا في السن ولديهم خبرة إلي جيل الشباب مشيرة إلي أن التوارث الاجتماعي يكون في كثير من الاحيان أقوي من الفعل نفسه،‮ ‬لذا نجد نشوة انتصار اكتوبر مازالت عالقة في الاذهان،‮ ‬ومازلنا نذكرها رغم مرور الايام والسنوات‮.‬

‮ ‬واضافت عزة إن أكبر دليل علي توارث روح النصر وتواصل الاجيال هو اننا نسقط من الذاكرة نكسة‮ ‬67‮ ‬وما صاحبها من هبوط في المعنويات لدي الشعب المصري بينما نستدعي ذكريات النصر والبطولات التي حدثت خلال حرب‮ ‬1973‮ ‬فالتواصل هنا يكون من خلال المعلومات وليس الحدث في حد ذاته فتنشأ الاجيال الجديدة في المدرسة العسكرية علي روح اكتوبر بدليل كراهتنا لإسرائيل بمختلف الاجيال رغم ان الكثيرين منا لم يعاصروا الحروب ضد العدو الصهيوني‮.‬

ويتفق معها في الرأي الدكتور هاشم بحري أستاذ الطب النفسي مؤكدا ان التوعية بحرب اكتوبر تجعل القادة الجدد علي تواصل مع‮ ‬الجيل الذي عاصر حرب اكتوبر ورغم ان القادة العسكريين‮ ‬الحاليين لم يشاركوا في حرب أكتوبر إلا أن برامج التدريب والتعليم تجعلهم في تواصل مستمر مع الجيل السابق ومن ثم يصبحون في حالة تعايش مع حرب اكتوبر ويستلهمون روح النصر‮.‬

ويؤكد الدكتور سعيد عبدالعظيم أستاذ الطب النفسي بجامعة القاهرة انه كلما كان الوصف دقيقاً‮ ‬فإن الاجيال الحالية ستكون لديها القدرة علي استيعاب النصر الذي قام به الآباء وهذا يأتي من خلال الخبرات التي ينقلها القادة السابقون في القوات المسلحة للقيادات الحالية‮.

учимся рисовать мастер класс по изо