ليس بينها معدته كما تروج المقولة المعروفة

смотреть трейлеры фильмов 2013
الوصول الى قلب الرجل هدف أساسي للمرأة, ومن أجل ذلك تسعى منذ اللحظة الأولى لمعرفة مفاتيحه وبعض النساء يبذلن محاولات كثيرة من أجل كسب قلوب أزواجهن لكنهن يفشلن بسبب عدم معرفتهن الحقيقية بطباع أزواجهن, فهناك رجال عصبيون وآخرون رومانسيون وفريق ثالث جاد ورابع طموح ولكل نوع من هؤلاء له مفاتيح خاصة به على المرأة أن تعرفها حتى تستطيع الوصول الى قلب زوجها وتعيش حياة زوجية سعيدة.

وفي دراسة أميركية للدكتور هانجر فورد رئيس المركز الطبي في سانتا بربارا بكاليفورنيا أوضحت أنه لا صحة للمقولة القديمة "أفضل الطرق لوصول الزوجة لقلب زوجها معدته". وأثبتت الدراسة أن هناك خمسة طرق للوصول الى قلب الرجل ليس من بينها معدته. فإجادة الطهي شيء مثير لإعجاب الزوج ولكن على المرأة ألا تنسى أن هناك طرقا أخرى غير إشباع بطن الزوج.

 

وأوضحت الدراسة أن استخدام الحواس الخمس من أفضل الطرق لوصول الزوجة لقلب زوجها والتربع فيه من دون منازع, فالسمع له مفعول السحر في قلب الرجل وبخاصة عندما تسمعه الكلام الطيب الذي يريده. وأيضا البصر فلا ينبغي أن تريه منها سوى ما يسر نظره ويبهج قلبه, وكذلك الشم فالمرأة التي لا يشم منها زوجها سوى الرائحة الطيبة تكون محببة الى قلبه. وأيضا حاسة اللمس مهمة وتعد من المفاتيح الرئيسية للوصول الى قلب الرجل, بالإضافة إلى الفم, ومن دون الاستعانة بتلك الحواس, فلن تتمكن المرأة من امتلاك قلب زوجها...وفي هذا التحقيق نتعرف على دور الحواس الخمس للوصول لقلب الرجل, والأشياء الأخرى التي يمكنها أن تقرب بين الزوجين وذلك من خلال استعراض آراء بعض الأزواج والزوجات وعلماء الاجتماع والنفس والدين.

يقول محمد محمود موظف بالتأمينات ويبلغ من العمر 45 عاما, إن الوصول الى قلب الرجل سهل جدا ولا يكلف المرأة سوى الطاعة وعدم افتعال المشكلات مع الاهتمام بمظهرها. كما أن الحواس الخمس واهتمامها بها لها دور كبير في السعادة الزوجية وامتلاك قلب الرجل, كما أنه لا يمكن التقليل من دور الطعام في رضى الزوج على زوجته ولكن الطعام ليس كل شيء فلا يجب أن يسمع ويرى ويلمس ويشم منها سوى كل طيب وجميل وبذلك تصل لقلبه.

أما المهندسة أمل سعد 37 عاما وأم لثلاثة أطفال, فترى أن الوصول الى قلب الرجل بالطعام أصبح موضة قديمة, فهناك وسائل كثيرة يمكن من خلالها كسب ود وثقة الرجل منها ما جاء بالدراسة الأميركية. وبالإضافة الى ذلك فمن الرجال من يسهل الوصول إليه بكلمة حب وبعضهم يفتحه على مصراعيه أمام جمال آسر, كما أن تعامل المرأة مع زوجها بحب ودبلوماسية وأخلاق هو ما يحببه فيها فالرجل يريد من تلبي له طلباته وتهتم به وتشعره بأنه إنسان مميز ومهم في حياتها.

ويرى عبد الحليم قدري مدرس ومتزوج حديثا أن الوصول الى قلب الرجل سهل فمعظم الرجال في الواقع بحاجة الى علاقة واضحة وتقدير ووفاء في الحب واحترام. والمرأة التي تقدم كل هذه الأمور تملك قلب الرجل, وعلى المرأة لكي تصل الى قلب زوجها أن تعي أن مطالب زوجها بسيطة وعليها أن تحققها له.

وتقول آمنة عبد الرحمن ربة منزل إنها منذ أن تزوجت وهي تعرف طبع زوجها فهو لا يحب أن يراها بملابس التنظيف أو أثناء الطبخ وقالت: تعودت منذ أن تزوجته منذ عشرين عاماً أن انتهي من إعداد ترتيب المنزل وتجهيز الطعام قبل أن يحضر وأكون في انتظاره وأنا في كامل زينتي, والحمد لله طابت لنا العشرة وعندي ثلاثة أبناء في مراحل التعليم المختلفة, ولم يدق الشجار بابنا, لأنني دائما أبحث عما يبغضه زوجي لأتجنبه بكل الطرق.

الحواس الخمس

تقول الدكتورة سامية خضر أستاذة علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة عين شمس بالقاهرة, المرأة تسعى دائما لمعرفة مفاتيح قلب زوجها حتى تتمكن من قلبه, وفي سبيل ذلك تجرب العديد من الطرق ومنها أن تتفنن في تقديم ما لذ وطاب من الطعام إذا كان زوجها من النوع الذي يحب الطعام ويكون هذا مدخلها الى قلبه. وهناك رجال تكون مفاتيحهم رؤية كل ما هو جميل في الزوجة لذلك تعمد الزوجات الى الاهتمام بمظهرهن وجمالهن. وهناك زوجات يجدن في الكلام المعسول والطيب واللمس والهمس والشم طريق فعال في الوصول الى قلب الرجل.

وأضافت: هناك طرق أخرى مثل الحب والاحترام المتبادل ومخاطبة المشاعر والأحاسيس, علاوة على أن المرأة المتجددة والمتألقة والتي تغير دائما من شكلها تبهر زوجها بتجددها المستمر, كما أن كسر الروتين والملل من بين وسائل كسب قلب الرجل. ليس هذا فحسب, بل إن ارتداء المرأة الملابس المغرية والتي تظهر مفاتنها لزوجها من مداخل الوصول الى قلب الزوج.

وتلفت الدكتورة سامية النظر الى أهمية الحواس الخمس في الوصول الى قلب الرجل, فتقول: يبدأ الرجل بالانجذاب نحو المرأة بالعينين, فالمرأة التي تهتم بهندامها وتختار ملابس وألوانا جذابة وتصفف شعرها وتعتني بنفسها سوف تعجب زوجها وينجذب إليها وتعيش في سعادة. أما التي لا تهتم بمظهرها فليس لها نصيب في قلب زوجها.

وأشارت الى أن الهمس واللمس من أهم العوامل التي تؤثر بشكل كبير في مشاعر الرجل. فالمرأة التي تنتقي كلماتها وتعرف متى تتكلم ومتى تصمت وتعلم مواطن الضحك والتهكم وغيرها هي المرأة التي تملك ثاني العوامل أهمية في جذب اهتمام الرجل وتوثيق علاقات الألفة والمودة والتجاوب. كما أن الرائحة الطيبة تقوي الجاذبية وعكسها يعدمها. وقد دل أحد الأبحاث العلمية أن الشم ذو أثر محوري في علاقة الرجل بالمرأة. وأكثر الروائح التي تعجب الرجل هي الرائحة الطبيعية التي تفرزها الغدد الجلدية للمرأة وتلك الرائحة كانت تجذب الرجال وتأسرهم منذ العصور القديمة وحتى اليوم. وأيضا الفم له دور مؤثر فهو سر السعادة الزوجية واستمرار العلاقة أو فشلها, فالمرأة التي تهتم برائحة فمها طيبة وبأسنانها نظيفة سوف تتمكن من قلب زوجها.

مفاتيح الزوج

يقول الدكتور هاشم بحري رئيس قسم الطب النفسي بجامعة الأزهر: ما يحرك الرجل نحو المرأة يختلف من رجل إلى آخر حسب مستواه الفكري والعقلي وسماته الشخصية, وكي تستطيع المرأة أن تشغل عقل وقلب الرجل الذي تريده, يجب أن تبحث عن مفاتيح شخصيته أولا فالرجل الرومانسي لابد أن يجد من تبادله المشاعر وأن يجد فيها قلبا دافئا يحتويه, ويجب على الزوجة كي تستطيع أن تكسب قلب زوجها تبحث في خفايا نفسه, وأن تتعلم فنون التعامل مع هذه الشخصية, فالرجل الطيب السريرة يحتاج إلى زوجة حنون تعطيه ولا تستغل طيبته وتتسلط عليه بل تمنحه الحب والراحة, كذلك إذا كان يكره شيئا أو يبغض إنسانا تتحاشى أن تتعامل معه وتشعره أنه وحده هو الذي يملك كل مشاعرها حتى تطيب الحياة وتستطيع أن تملك قلبه, وتبتعد قدر الإمكان عن معدته حتى لا يمتلك كرشا كبيرا بدلا من القلب الكبير الذي تبحث عنه.

خير متاع الدنيا

يقول د. إسماعيل عبد الرحمن عشب عميد كلية الشريعة والقانون جامعة الأزهر فرع دمنهور, روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة). أخرجه مسلم في صحيحه, وأيضا عن النبي - صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (ما استفاد المرء بعد تقوى الله خيرًا من امرأة صالحة إذا نظر إليه سرته, وإذا أمرها أطاعته وإذا أقسم عليها أبرته وإذا غاب عنها حفظته في نفسها وماله). أخرجه ابن ماجة, فهكذا تكون المرأة التي تملك عقل الرجل وقلبه, وليس معدته التي هي بيت الداء, فالزوجة التي تريد أن تحتفظ بزوجها يجب أن تستمتع إلى حديث المرأة العربية التي توصي ابنتها يوم عرسها فيروى عن امرأة من العرب أنها قالت لابنتها وقد زوجتها وأرادت حملها إلى زوجها: يا بنية, إن الوصية لو تركت لأدب ومكرمة في حسب لتركت ذلك منك, ولكنها تذكرة للعاقل. يا بنية, إنه لو استغنت امرأة عن زوج لكنت أغنى الناس عنه, لكن للرجال خلقن, كما خلق الرجال لهن.يا بنية, إنك قد فارقت الوكر الذي منه خرجت, وتركت الوطن الذي فيه درجت, وصرت إلى وكر لم تعرفيه, وقرين لم تألفيه, أصبح بملكه إياك عليك مليكاً, فكوني له أمة يكن لك عبداً واحفظي عني خصالاً عشراً تكن لك ذكراً وذخراً:

أما الاُولى والثانية: فالصحبة له بالقناعة, والمعاشرة له بحسن السمع والطاعة, فإن القناعة راحة للقلب والسمع, والطاعة رضى الرب.

وأما الثالثة والرابعة : فالتعهد لموضع عينيه, والتفقد لموضع أنفه, فلا تقع عيناه منك على قبيح, ولا يشم أنفه منك إلا طيب ريح, فإن الكحل أحسن الحسن الموجود, وأن الماء الطيب المفقود.

وأما الخامسة والسادسة : فالتعهد لوقت طعامه, والهدوء حين منامه, فإن حرارة الجوع ملهبة, وأن تنغيص النوم مغضبة.

وأما السابعة والثامنة: فالاحتفاظ ببيته وماله, والإرعاء على حشمه وعياله, فإن الاحتفاظ بالمال حسن التقدير, والإرعاء على الحشم والعيال حسن التدبير.

وأما التاسعة والعاشرة : فلاتفشي له سراً, ولا تعصي له أمراً, فإنك إن أفشيت سره لم تأمني غدره, وإن عصيت أمره أوغرت صدره.

ثم اتقي مع ذلك الفرح لديه, إذا كان ترحاً, والاكتئاب عنده إذا كان فرحاَ, فإن الخلة الاُولى من التقصير, والثانية من التكدير. وأشد ما تكونين له إعظاماً, أشد ما يكون لك إكراماَ, وأشد ما تكونين له موافقة, أطول ما يكون لك مرافقة.

واعلمي يا بنية إنك لن تصلي إلى ذلك, حتى تؤثري رضاه على رضاك وهواه على هواك - فيما أحببت وكرهت - وعلى أن تؤثري الضنك على الدعة, والضيق على السعة, والله معك.

ويضيف د. إسماعيل, هذه الوصايا إن عملت بها الزوجة نضمن لها أن تستحوذ ليس على قلب زوجها فقط بل كيانه وعقله وأنفاسه التي في صدره.

учимся рисовать мастер класс по изо