خبراء: أطفال الشارع غير مسئولين عن أحداث مجلس الوزراء

смотреть трейлеры фильмов 2013
أكد الدكتور هانى هلال، رئيس الائتلاف المصرى لحقوق الطفل، أن أطفال الشوارع غير مسئولين عن أحداث مجلس الوزراء الأخيرة، والتى تم اتهام 65 طفل شارع فيها، مضيفاً أن الاتهامات التى وجهت لهم ليس لها أى أساس من الصحة.

 

وأوضح، خلال مؤتمر "أطفال وشباب الشوارع.. أثناء وبعد الثورة" الذى نظمته قرية الأمل صباح اليوم، أن النيابة العامة قد قامت بتبرئة معظمهم، حيث تم إخلاء سبيل 25 طفلاَ منهم، و30 آخرين منهم تم إلقاء القبض عليهم، فى أماكن مختلفة ولم يتواجدوا بمنطقة مجلس الوزراء أثناء الأحداث، مضيفاً أنه تم الكشف عن أن مجموعة منهم تعرضوا للتعذيب حتى يعترفوا بتلقيهم أموالا من أجل أن يعترفوا بمسئوليتهم عن الأحداث.

وأشار إلى أن دور أطفال الشارع كان إيجابياً خلال ثورة 25 يناير، حيث شعروا للمرة الأولى فى حياتهم بأن لهم دوراً وقيمة فى المجتمع، حيث كانوا يساعدوا الثوار فى ميدان التحرير ويوزعوا الأطعمة ويجلبوا الأدوية لمعالجة المصابين وساهموا فى نظافة الميدان.

وشدد على أن اتهام الأطفال بمسئوليتهم عن العجز السياسى الحادث فى مصر بعد الثورة ، يعمق من أزمة ثقتهم فى المجتمع ويعمق من المسافة بينهم وبين المجتمع ويصعب مهمة منظمات المجتمع المدنى فى إدماجهم فى المجتمع .

ومن جانبه، قال الدكتور هاشم بحرى، رئيس وحدة الطب النفسى بجامعة الأزهر، إن أطفال الشوارع تغيروا بعد الثورة، حيث تبين أن عدد الأطفال الذين كانوا يقطعون أجسادهم وأعضاءهم من أطفال الشوارع قد انخفض بشكل كبير لأنهم شعروا بأنهم لهم قيمة فى المجتمع.

وأضاف أن أطفال الشوارع قد قللوا من استخدامهم للمخدرات، بعد أن شعروا بقيمتهم فى المجتمع.

وقالت الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشى، إن المجتمع هو المسئول الأساسى عن وزر أطفال الشارع ، وبشكل خاص الدولة .

وأشارت إلى أن النظام السابق كان أحد المسئولين عن تكون ظاهرة أطفال الشوارع، حيث لم تكن مثل هذه الظاهرة فى الستينات من القرن الماضى إلا أنها بدأت تظهر فى الثلاثين عاماً السابقة .

وأضافت أن دور الدولة أساسى فى حل هذه المشكلة، ثم يأتى بعدها دور منظمات المجتمع المدنى، مشددة على أن دور أى دولة هو خدمة المجتمع ككل.

وأشارت إلى أن دور الإعلام أساسى أيضاَ فى علاج قضية طفل الشارع، من خلال أن يعلن عن كل القضايا وإبرازها للمجتمع بصدق وأمانة وموضوعية .

وقالت الدكتورة عبلة البدرى، الأمين العام لجمعية قرية الأمل، إنه لا توجد أى إحصائيات تبرز عدد أطفال الشوارع فى مصر، مضيفة أن الرقم الذى يتم إعلانه بأن عدد هؤلاء الأطفال 2 مليون طفل هو رقم غير صحيح، حيث إنه يتم الخلط فى أغلب الأحيان بين طفل الشارع والأطفال العاملين.

وأوضحت، أنهم أجروا دراسة على أطفال الشارع بعد الثورة ووجدوا أن أكثر من 85% منهم تأثرت حياتهم بشكل كبير بالثورة، حيث إن 50% منهم قل استخدامه للمخدرات، لأنهم ليسوا بحاجة لها بعد شعورهم بقيمتهم فى الحياة.

учимся рисовать мастер класс по изо