لا تقتصر على الأعياد فقط

смотреть трейлеры фильмов 2013

قال الدكتور هاشم بحرى أستاذ الطب النفسى أن العلاقات الانسانية تشغل حيزاً كبيراً من حياة المصريين وهذا ما جعلهم يرسلون مليار و300 رسالة محمول "SMS" فى ثلاثة أشهر مشيراً الى أن أسلوب الانسان فى الكتابة يحدد سماته الشخصية.

 

وأوضح بحرى فى لقاء مع برنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى الاثنين ان التكنولوجيا الحديثة مثل المحمول وموقع "فيس بوك"تعتبر نقلة قوية دعمت التواصل الإجتماعى مشيراً الى أن الرسائل النصية الجاهزة عبر المواقع الالكترونية سهلت عملية الإرسال وبخاصة انها تتنوع بين الفكاهة والتهنئة والرومانسية وغيرها.وتابع أن الشعب المصرى مجامل بطبعه وينتظر أى فرصة لإرسال رسائل قصيرة SMS للتهنئة وقد أتخذ من يوم الجمعة مناسبة لإرسال الرسائل الدينية مشيراً الى أن الرسائل النصية الجاهزة قضت على المصداقية لأنها ترسل لأكثر من شخص فى نفس الوقت وحالت دون إظهار مشاعر الانسان الحقيقية تجاه الاخرين.وأضاف أن العلاقات الإنسانية تشغل حيزاً كبيراً من حياة المصريين وهذا ما جعلهم يرسلون مليار و300 رسالة قصيرة "SMS"فى ثلاثة أشهر تنوعت بين التهنئة وغيرها مشيراً الى أن أسلوب الانسان فى الكتابة يحدد سمات شخصيته حيث أن لكل شخص مفردات خاصة به لها مدلول لديه يكررها دون وعى منه فمثلاً الشخص المتدين تغلب على رسائله العبارات المقتبسة من القرأن والسنة بينما الإنسان المرح تغلف رسائلة روح الفكاهة وهكذا.ولفت بحرى الى ان الرسائل القصيرة لها الفضل فى الكشف عن الكثير من الجرائم عن طريق تحليل شخصية صاحبها ولكن لا يوجد فى مصر متخصصين فى فى هذا المجال مشيراً الى أن الدول الأوروبية لديها خبراء فى هذا الصدد تستعين بهم فى قسم البحث الجنائى للكشف عن مرتكبى جرائم القتل وغيرها.وأضاف أن موضوعات الأفلام والدراما المصرية تعكس بشدة إهتمامنا بالعلاقات الانسانية والتواصل حيث تحتل الغيرة والرومانسية والانفصال وغيرها حيزاً كبيراً منها بينما تتميز نظيرتها الأوروبية بالموضوعات العلمية كالظواهر الكونية كالبراكين والأعاصير والغابات والكهوف والحيوانات وغيرها.

учимся рисовать мастер класс по изо