ليس دليلا علي ضعف الشخصية ألوان‏..‏ من الاكتئاب‏!!‏

смотреть трейлеры фильмов 2013


لاشك أن الكآبة هي أخطر داء يمكن أن يهدد الحياة الزوجية‏...‏ إذا أصابت أحد الزوجين أو كليهما‏..‏ويؤكد د‏.‏ هاشم بحري أستاذ علم النفس بجامعة الأزهر أن الكآبة تفصل الانسان عن نفسه وعن أهله وعمن يحب ولها درجات متفاوتة منها الخفيفة العابرة ومنها الشديدة الدائمة‏..‏ وأخطر ما في الأمر أن أسباب الاكتئاب قد تكون حقيقية موجودة علي أرض الواقع أو قد تكون وهما مكانها في رأس المكتئب فقط‏.‏

وأعراض الاكتئاب كثيرة ومتنوعة منها الصداع‏..‏ وآلام في الظهر والمعدة والأرق والضعف العام‏..‏ أما أعراضه النفسية فهي الوهن والحزن وضيق الصدر‏,‏ كما يؤكد أن الاكتئاب ليس حالة يستطيع أن يخرج منها الانسان بارادته بل هو مرض يؤثر في الجسم كله وفي المزاج والأفكار‏.‏

ومرض الاكتئاب هو مرض منتشر في العالم وبين البشر وهو أكثر انتشارا من ارتفاع ضغط الدم في البلاد المتقدمة مثل أمريكا‏,‏ حيث يوجد نحو‏10‏ ملايين شخص يعانون مرض الاكتئاب هناك‏..‏
وأشكال الاكتئاب تختلف من شخص إلي آخر‏,‏ ولكن هناك أشكال عامة تتمثل في الشعور بالحزن والتوتر بصفة مستمرة‏,‏ أو انعدام الرغبة في أداء الأعمال البسيطة التي كانت ممتعة من قبل‏,‏ أو تغيرات في الشهية والوزن أو اضطرابات في النوم مثل الاستيقاظ المبكر‏,‏ أو الأرق أو كثرة النوم‏..‏ الشعور بالذنب وعدم الثقة بالنفس والضجر‏,‏ أو الاعياء والشعور بالتعب وعدم الاستقرار وأفكار سلبية عن الموت والانتحار‏..‏

وقد يشعر الانسان العادي ببعض هذه الأعراض ولكن ليس معني ذلك أنه مصاب بالاكتئاب‏,‏ ولكن إذا استمر الشعور بهذه الأعراض لفترات طويلة فمعني ذلك الاصابة بالاكتئاب‏.‏
ويقول د‏.‏ هاشم بحري إن الاصابة بالاكتئاب لاتدل علي ضعف الشخصية أو الارادة‏,‏ فكثيرا من عظماء العالم وقوادها ومفكريها كانوا مصابين بالاكتئاب‏..‏

كما أكدت الدراسات أن هناك عوامل تؤدي إلي الاصابة بالاكتئاب منها‏:‏ الوراثة‏,‏ المشاكل المحيطة بالانسان وظروفه ووجود بعض الاضطرابات في توازن بعض المواد الكيماوية في الجهاز العصبي والمخ‏..‏ وخاصة في الموصلات العصبية‏..‏
وقد يظهر الاكتئاب في بعض العائلات دون غيرها‏..‏ وقد يـظهر لدي أفراد تخلو عائلاتهم من هذا المرض‏..‏

وقد توصل العلم الحديث إلي العديد من العقاقير التي تحسن من كفاءة الموصلات العصبية لدي الانسان المكتئب فتتحسن حالته‏..‏ وتنتظم حياته‏,‏ ويشارك الآخرين همومهم وأفراحهم‏..‏
والسؤال كيف نحمي الأسرة من الكآبة وتكون بيوتنا بلا كآبة‏.‏

ينصح الأطباء النفسيون كلا من الزوج والزوجة بالبعد عن الشقاق وتبادل اللوم‏..‏ فتكرار هذه الأمور يثقل النفس بالهموم والأحزان‏..‏ ويسبب الكآبة المنزلية‏..‏
وعلي الزوج أن يعرف أن زوجته في مراحل حياتها قد تتعرض لتغيرات هرمونية‏,‏ وذلك أمر خارج عن إرادتها ومتعلق بمستويات الهرمونات الأنثوية في الجسم ويسبب لها تغيرا في المزاج‏.‏

وعلي كلا الزوجين أن يحرصا علي ادخال السرور علي الطرف الآخر للإبقاء علي الدفء العائلي وتقوية الروابط الحميمة التي تحارب وجود الكآبة في البيت‏,‏ مع ضرورة تدريب الأبناء علي حب الحياة والآخرين ورؤية الجوانب المضيئة في الأشياء من حولنا‏,‏ حتي ينشأوا متفائلين مقبلين علي الحياة مستعدين لمواجهة المستقبل

учимся рисовать мастер класс по изо