لماذا يُجمع العرب على كراهية «أمير قطر»؟

смотреть трейлеры фильмов 2013

التدخل في الشئون والإخوان والجزيرة أسباب تظاهر العرب ضد أمير قطر

بحري: تميم يفتقد تواجده بين كبار العالم فيعوض نقصه بادعاء زعامة العرب

أستاذ علم النفس: تملق تميم لكبار الدول العالمية والتحالف معهم كرّه العرب في سياساته

في لقطة عكست غضب بعض شعوب الدول العربية من أمير قطر، تميم بن حمد، منددين بسياساته التي ينتهجها حيال بعضهم، وذلك بعدما نظم مصريون وسوريون وليبيون، اليوم الجمعة، مظاهرة أمام مقر إقامته، بفندق "بارك حياة" بالعاصمة النمساوية فيينا، فلماذا فعلوا ذلك؟

من المعروف أن الدول العربية تكن للشعب القطري كل تقدرير واحترام، ولكنهم لا يرضون عن سياسة أميرهم تميم بن حمد، الذي انتهج سياسة "الحقد والكره" تجاه بعض أنظمة الدول العربية منذ صعوده على عرش قطر في يونيو 2013، والذين يرفضون هذه السياسة، فلماذا؟

التدخل في الشئون الداخلية للدول العربية

تميم بن حمد اعتاد على التدخل في شئون بعض الدول العربية الداخلية، وهذا ما أثار حفيظة شعوبهم، من خلال تصريحاته وخطاباته المستفزة في المحافل العربية والدولية ضدهم، مهاجمَا ذاك ويتحالف ضد ذاك، فارضًا نفسه على الشعوب.

احتضانه لجماعة الإخوان

منذ صعوده في 2013 وظهر جليًا ولاء تميم للإخوان المسلمين، فحينما سقطت أنظمتهم في مصر وتونس وليبيا، كان هو مستضيفهم في بلده وراعيًا لهم، بل ومهاجمًا الأنظمة التي أسقطتهم، والدليل على ذلك أنه حينما كان نظام الإخوان المسلمين في مصر يحكم كانت العلاقات وطيدة بين البلدين وبعد سقوطها تراجعت، ووصلت لطريق مغلق وصل لحد العداء بين النظامين.

"راعي الإرهاب"

لا ينظر تميم إلى العمليات المسلحة، التي تنفذ في بعض الدول العربية على أنها إرهابية، ولكن يعتبرها جهادية، ويدعم القائمين عليها ويحتويهم في بلدهم، ويمدهم بالمال والعتاد والسلاح ويوفر لهم المنابر الإعلامية وظهر ذلك جليَا مع الجهادي عاصم عبد الماجد، امير الجماعة الإسلامية سابقَا، بجانب قيادات الإخوان المسلمين.

الجزيرة

سخّر تميم قناة الجزيرة القطرية لتفتيت الدول العربية، من خلال توجيهها الواضح وانحيازها في إثارة الفتن وعدم مهنيتها في تناول المواضيع السيساسية، وإبعاد الرأي الآخر في محتواها الإعلامي، وميولها دائمًا لسياسة الإخوان المسلمين، واستضافت قياداتها عبر برامجها التحليلية، وإشاعة الأكاذيب والترويج لها.

لماذا الإجماع على معارضة أمير قطر؟

هاشم بحري، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، قال إن تظاهر شعوب بعض الدول العربية ضد قطر وأميرها هي حرية شخصية، تعبر عن وجهة نظرهم حيال السياسة التي يتنهجها الأمير ودولته، في إشارة واضحة منهم تفيد بعدم رغبتهم في تواجده في شئونهم.

وعن كره شعوب الدول العربية لتمميم، وضح بحري أن تميم اعتاد في الآونة الأخيرو على نهج سياسة التفتيت للدول العربية تحت مسمى "الربيع العربي" والتمادي فيها، رغم انتقاد ورفض الشعوب والأنظمة لهذه السياسة مرارَا وتكرارَا، معتبرَا نفسه راعي الحريات في هذه الدول.

وأشار بحري، إلى أن تميم انتهج سياسة الفضول والظهور على "قفا الدول" العربية من خلال التدخل في شئونها الداخلية، والعمل على تفتيتها، حتى يعوض نقصه في عدم التواجد بين صفوف كبار الدول العالمية وعبر المحافل الدولية، فلجأ إلى الدول العربية بداعي الزاعمة وراعي المصالح العربية والحريات، وانتهاج سياسة "خالف تعرف"، وتفتيت أنظمتها حتى يتثنى له الظهور كون أن دولته صغيرة ولا تأثير لها على منطقة الشرق الأوسط.

وأكد بحري أن شعوب الدول العربية استشعرت فشل تميم وحلفائه سياسيَا اقتصاديًا في النهوض بالعرب، مشيرًا إلى أنه صب سياساته في مصالحه الشخصية وتغاضى عن المصالح القومية.

ونوه أستاذ الطب النفسي إلى أن سياسة أمير قطر في تملق الدول العالمية من الكبار، وإنشاء قواعد عسكرية على أرضه والتحالف معهم لضرب الدول العربية ودعمهم بالمال والسلاح ضد أبناء عروبيته، كل هذا أيضَا كرّه شعوب الدول العربية في تميم ونظامه السياسي، مضيفَا أن سياسة التعالي التي يتبعها تميم، معتبرَا نفسه أفضل حاكم في الدول العربية، وأن دولته هي الأفضل عربيَا أيضَا كانت سببَا في التظاهر ضده.

учимся рисовать мастер класс по изо