بالنظرات.. باللفتات.. بالصمت الرهيب اكتشف ماذا تدبر لك زوجتك

смотреть трейлеры фильмов 2013

الكثير من الرجال يحلمون بمعرفة ماذا تريد المرأة وماذا تدبر؟، لكنهم يفشلون في التوصل إلى ذلك لجهلهم بطبيعة المرأة وبما يسمى لغة الجسد، التي من خلالها يمكنك قراءة حركات المرأة ولفتاتها ومعرفة ماذا تريد أوتدبر؟.دراسة دولية تكشف لك ملامح لغة جسد المرأة وكيف تقرأها.

المرأة ذلك العالم السحري الغامض الذي يصعب فهمه بسهولة لما تتمتع به من قدرة عالية على الصبر والكتمان، وقد تكون هذه السمات ساحرة وسر انجذاب الرجل إليها، لأنها تخبئ ما تشعر به ولا تدلي بأي معلومات عن نفسها أو عن آخرين، ولذلك اهتمت الدراسات بعالم المرأة المثير للغموض.
وتقدم أحدث الدراسات 5علامات وحركات تكشف ما يدور برأس المرأة منها:

أولا: إذا أراحت ذقنها على يديها، فهذا علامة واضحة على الملل، وأنها تحاول التركيز والتوقف عن الثرثرة، وحينها يجب أن تغير محور الحديث.
ثانيا: الابتسامة الواسعة:
تعبير واضح عن الحب والسعادة بالتواجد أمامك، خاصة إذا وصلت الابتسامة إلى عينيها.

ثالثا: فرك الرقبة:
يعبر عن الضيق وأنها لا تريد سماع أي شيء منك، وهي غير مستعدة لأي انتقاد.
رابعا: فرك الجبهة:
يدل على أنها تحاول السيطرة على العلاقة وإصلاح المشكلة، ويجب حينها التجاوز عن الخطأ والسعي في طريق الصلح.
خامسا: عض الشفتين:
تعبير واضح عن الغيرة والشك الكثير والريب في أي تصرف للرجل.

وترى الدكتورة رغداء السعيد أن نظرة المرأة للرجل تكشف ما بداخلها. فحينما تكون الذقن للأسفل والعين لأعلى وتنظر نظرة خضوع تلك النظرة مغرية للرجل وتسمى هذه النظرة (نظرة الليدي ديانا).
أما الابتسامة فكما تقول الدكتورة رغداء السعيد فهي أنواع منها ما للمجاملة، ومنها ما تعبرعن شعور معين أو ما تدعو لأمر
معين. أما الابتسامة من القلب فهي ما تظهر فيها عضلات الفك.
أما وضع اليدين على الوجه فهو يعبر عن حمل الهموم فالمرأة بطبيعتها صبورة وعندما تقوم بهذه الحركة كأنها تستند
على يديها لتستعين بنفسها على الهموم، وتلك الحركة تعبرعن قوة المرأة. أما إذا ضمت يديها إلى صدرها فهذا معناه أنها تحمي جسدها من نظرة الرجل.

أما العين فكما تقول الدكتورة رغداء السعيد فهي مرآة الروح فالنظرة توضح شخصية صاحبها. فهناك الشخص الواضح والآخر الواثق من نفسه، أما المرأة فنظرتها للرجل تكشف ما بداخلها، فإذا نظرت بزاوية مائلة فكأنها تحمي نفسها منه.
أما جلوس المرأة فله طبيعة خاصة حيث تجلس واضعة قدما على قدم وتضم يديها إلى صدرها كنوع من تقليل الحجم لتبدو أقل وزنا، أما الرجل فيجلس براحته ليبدو أكثر حجما كنوع من إظهار القوة .
وبالنسبة لحركة الرقبة كما تقول الدكتورة رغداء السعيد فهي على حسب الشخصية فقد تكون حركة الرقبة لازمة مع الشخص كاللعب في الشعر، وقد تعود هذه الحركة إلى الطفولة لأسباب غير معلومة.
أما عض الشفتين فقد ينم عن الغيظ أو علىَ حسب الموقف، وتنصح الدكتورة رغداء السعيد المرأة بالنصائح الآتية:
أولا: إظهار الجوانب الإيجابية في شخصيتها بالنظرة المستقيمة المباشرة في العين وإن كانت خجولة تنظر بين العينين.
ثانيا: فرد الظهر مع الأكتاف أثناء الجلوس
ثالثا: تحاول ألا تشبك يديها فالكف المفتوح للخارج يعطي انطباعا بأن مافي قلب الشخص على لسانه.
رابعا: تجنب وضع الذراع في وضع أعلى من الوسط حتى لا تعطي إيحاء بالعصبية والانفعالية.
ويكمل الدكتور هاشم بحري أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر الحوار السابق قائلا: لغة الجسد لغة عالمية يشترك فيها جميع الناس، لكن المرأة ذات طبيعة خاصة فهي مثلا تجلس ورجلها في وضع عكسي كنوع من الحماية لجسدها من العيون، ويلاحظ أن البنت في فترة البلوغ تضع حقيبتها على صدرها أو تربط بلوفر حول خصرها كنوع من الحماية، ولهذا نجد أن لغة الجسد نوع من التواصل اللغوي بين البشر، فهي تكشف ما يدور بداخل المرأة والرجل أيضا، ولكن المرأة تتعامل بذكاء مع لغة الجسد.

учимся рисовать мастер класс по изо