النوم المبكّر يخلّص المخ من السموم

смотреть трейлеры фильмов 2013

النوم هو الوسيلة التي يجد فيها الإنسان راحته، فمن خلاله يجدد طاقته وحيويته ويحافظ على صحته البدنية والنفسية، إلا أن الكثيرين يغفلون أهمية اتباع نظام نوم صحي والذي يعتمد على النوم مبكرا وأخذ الكفاية اللازمة من عدد ساعات نوم محددة، لا تقل عن ثمان ساعات بحسب نصائح الخبراء والأطباء.

وأكدت دراسة أجريت بجامعة بينغهامتون على فوائد النوم مبكرا على صحة الإنسان وقدرته على تنقية المخ من السموم.

وأوضح الباحثون أن النوم في وقت مبكر والحصول على ساعات كافية من النوم يخلصان الإنسان من الأفكار السلبية ومن القلق. والنوم في الوقت المناسب يصبح حلا غير مكلف لمن يعاني من الأفكار الدخيلة، وفقا لما قاله مؤلف الدراسة جيكوبنوتا. وتوصلت دراسة أميركية حديثة أخرى إلى أن النوم يريح الدماغ ويفسح المجال لتعلم أمور جديدة، إضافة إلى أنه يساعد على الاحتفاظ بالذكريات لفترة أطول. ويعتقد علماء الأعصاب وفقا للدراسة التي أجريت بكلية الطب في جامعة واشنطن، أن نشوء نقاط اشتباك عصبية جديدة يعتبر أحد المفاتيح الأساسية التي تسمح للدماغ بترميز الذكريات وجمع المعلومات. ويتفق د. هاشم بحري، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، مع نتائج هذه الدراسات، مؤكدا على أهمية اتخاذ نظام النوم المبكر كنظام إلزامي لتأمين الصحة العامة.

وبين أن فائدة هذا النظام تكمن في قيام مخ الإنسان بإفراز هرمون النوم في الساعات الأولى من الليل والذي يساعد الإنسان في الحصول على نوم هانئ، ثم يبدأ هذا الهرمون في الانخفاض تدريجيا بعد منتصف الليل. وفي حالة عدم النوم حتى هذا الوقت لا يستطيع الإنسان أن يتمتع بنوم هانئ وكاف بسبب قلة كفاءة هذا النوم وجودته لأنه لم يلق إفراز هذا الهرمون الذي يساعده على النوم المريح.

ويضيف بحري أن حدوث أي خلل في الساعة البيولوجية للفرد من شأنه أن يسبب الإصابة بالأرق واضطرابات النوم، بالإضافة إلى العديد من المشكلات النفسية كالاكتئاب وغيره، وبالتالي المعاناة من سيطرة الأفكار السلبية والمحبطة تجاه المستقبل بسبب التفكير في مشكلات الماضي وخبراته السيئة.

وكشف أخصائيون نفسيون أن النوم المتقطع في ساعة متأخرة يساهم في ظهور الأفكار السلبية، حيث أوضحت العلاقة ما بين الساعة التي ينام فيها الشخص تحديدا ومعدل ظهور الأفكار السلبية. فتبين أن الذين ينامون في ساعة متأخرة ويعانون من الأفكار السلبية يفرطون في التفكير بمشاكل المستقبل والماضي وبالتالي يعانون أكثر من مشكلات نفسية كالقلق المرضي والاكتئاب وغيرهما.

وأشار الخبراء أن هذه الأفكار السلبية التي تتكرر تتسبب في القلق والهمّ الزائدان بشأن المستقبل، وذلك بسبب التفكير في الماضي والتجارب السلبية والأفكار الدخيلة المزعجة، مؤكدة على أهمية اتباع نظام نوم صحي يعتمد على 8 ساعات يومية.

учимся рисовать мастер класс по изо