العدد الورقي :الحب فى زمن “الواتس”

смотреть трейлеры фильмов 2013

يا جاي من عند الأحباب طمانت قلبي عليه يا جواب"..

كانت هذه الكلمات البسيطة، مطلع أغنية شهيرة قديماً، واليوم تغيّرت معالم المشهد العاطفي في سفر الزوج وبُعد الحبيب، حيث هبط الخطاب البريدي التقليدي عن عرشه، كرسول بين الأحبة، وتلاشى في زمن التكنولوجيا، وأصبح التليفون المحمول يتغلغل في تفاصيل الحياة حتى أنه يدخل غرف النوم دون استئذان، وبتنا نعيش الآن في زمن "الواتس أب"، وباتت المشاعر ليست دقات قلوب أو همس عيون اكتحلت بالسهر، بل أصبحت الآن مبعثرة بين الطرقات، في العالم الافتراضي الذي تصنعه الهواتف الحديثة.

الحب أنواع، حب الطبيعة والأسرة وحب فريق تشجعه وحب الوطن وترابه، إلا أن حب الحبيب لحبيبته هو الأكثر توهجاً منذ بدء الخليقة، وقديماً عبر عنتره عن حبه بالرماح والسيوف، وجاء زمن المعلقات، وزمن التعبير عن الحب في رسائل على ورق "البردي" ،ثم جاء زمن التعبير عن ما في الوجدان عبر رسائل ورقية يكتب عليها المحب بحبر من دمه، إلى أن جاء الحب مؤخراً فى ظل سرعة رتم الحياة اليومية، وفى عصر التقدم والتكنولوجيا، لم تعد الرسائل العاطفية كما كانت أبداً.

"خطوات الحب الحالى "

لحظة تغيير الحالة الاجتماعية على موقع "فيسبوك"والتعليقات على أول صورة "سيلفي" مع الحبيب كلها لحظات لم يعرفها العشاق قبل وسائط التواصل الاجتماعي، وللحب الإلكتروني مراحل تطور، تبدأ بطلب الإضافة وتنتهي بتبادل كلمات المرور، حيث لم يعرف عشاق الماضي تأثير زر "لايك" أو "أعجبني" على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي، أو تأخر الرد على رسالة على تطبيق "واتس آب" للهواتف الذكية، على العلاقة العاطفية بشريك الحياة.

قبل وسائل التواصل الاجتماعي، لم تكن هناك فرصة كبيرة لمعرفة كل أنشطة شريك الحياة اليومية بهذه الصورة، وهو ما بات الآن متاحاً مع انتشار وسائط التواصل الاجتماعي، مثل "فيسبوك" و"إنستجرام"، فموقع "جوفيمين" الإلكتروني الألماني جمع لحظات في العلاقات العاطفية عبر الشبكة العنكبوتية لم يعرفها من عاشوا قصص الحب قبل عشرة أعوام، وهي:- أول "سيلفي": تبقى ذكرى أول صورة ذاتية "سيلفي" بين المحبين في الذاكرة، لاسيما بعد نشرها على "فيسبوك" أو "إنستجرام"، ليتم الإعلان عن العلاقة العاطفية لدائرة الأصدقاء والمعارف على شبكة الإنترنت للمرة الأولى.

طلب الصداقة على "فيسبوك": قبل سنوات، كانت دقات القلب تزداد عند ظهور رقم شخص يثير إعجابك على الهاتف المحمول. لكن هذا الإحساس اليوم يحدث عند رؤية طلب صداقة يحمل اسم هذا الشخص الذي تتمنى حدوث استلطاف بينكما، سواءً في العمل أو الجامعة أو النادي، وقد يعبر البعض عن إعجابهم عن طريق زر "لايك" أو "أعجبني" بأي شيء ينشره الشخص محل الإعجاب، سواء كان في السياسة أو الرياضة أو حتى جملة كتبها عن نشاطه اليومي.

وداعاً لتطبيقات المواعدة: قيام شريك الحياة بمسح كافة تطبيقات المواعدة من هاتفه المحمول تؤكد أنه قرر إغلاق صفحة الماضي وبدء علاقة جدية لا مكان فيها للتواصل الإلكتروني العاطفي مع أغراب، أصدقاء الحبيب يطلبون صداقتك على "فيسبوك": إذا زرت عائلة الحبيب وتعرفت على أصدقائه، ثم بدأت طلبات الصداقة منهم تنهال على حسابك في "فيسبوك"، فهذا دليل على رغبتهم في التواصل معك وقبولهم لك ومباركتهم للعلاقة.

تغيير الوضع العاطفي إلى "مرتبط": من اللحظات المهمة في تاريخ العلاقة "الإلكترونية" هي تلك اللحظة التي يغير فيها الشخص الوضع الاجتماعي من "أعزب" إلى "مرتبط"، لتبدأ التعليقات والمباركة من رواد الصفحة، وتبادل كلمة السر، حيث وصول الثقة بين الحبيبين لدرجة أن كل واحد منهما يمنح كلمة سر حساب "فيسبوك" إلى الآخر، ما يدل على وصول "حبكما الإلكتروني" إلى أوجّه.

الدكتور هاشم بحري, رئيس قسم الطب النفسي بجامعة الأزهريقول: "الإنسان السوي من الناحية النفسية هو القادر على الحب والعمل، وهذا يشمل الحب بكل معانيه حب الله والذات والآخرين، ولذلك فإن الأسباب التي تؤدي إلى الاكتئاب عدم شعور الإنسان بقيمته ودوره في الحياة، والحب يحدث من خلال وظيفتين الأولى هي التفكير حيث يفرز الدماغ مواد كيميائية مثل "الاندروفين" أو هرمون السعادة, والثانية هي المشاعر، وهنا يفرز الجسم هرمون "الادرينالين" أومادة الحماسة, وهاتان المادتان لهما تأثير مباشر على عضلة القلب، ما يجعله يدق بسرعة، فتشعر حواء وكأن الحب ناتج من القلب, وفكرة "الحب الأعمي" أو كما يقولون "مرآة الحب عمياء"، تأتي بسبب الغاء الوظيفة الأولى وهي (التفكير), ومشكلة الحب على مواقع التواصل الاجتماعى هو إنتشار حب المراهقة وهو الانتقال من مرحلة الطفولة الى مرحلة النمو, وهنا نجد أن المراهق يحاول أن يختبر مشاعره, فيقع في الحب الأول, والذي ثبت فشله منذ زمن, لأن المراهق في هذه الفترة يحب نفسه، وبهذه العلاقة يشبع رغباته فيها, فقط أن فتاة أصبحت في حياته, وليس حبا للطرف الآخر, لذلك نجده يرتبط بسرعة جداً في أول علاقة له, وسرعان ما تنتهي أيضا, وهذا هو خطر التواصل السريع والعلاقات العابرة على وسائل التواصل الاجتماعى، خاصة أنها لا تعتمد فى الأساس على الاتصال المباشر وإنما تعتمد على خلق عالم موازي".

учимся рисовать мастер класс по изо