"الحزن والحرق والبرد"..نهاية الحالمين في مصر

смотреть трейлеры фильмов 2013

مصائر لا تليق بعظمة أشخاصهم، ونهايات مأساوية متناقضة مع أطباعهم، تعددت الأسباب والموت واحد.. حيث جاءت وفاة بعض المشاهير محمولة في وسائل مختلفة تماما عما عاشوا عليه، إبراهيم الفقي، وجلال عامر، وصلاح جاهين وأخيرا محمد رمضان.. رباعي عاش مؤمنا ومدافعا عن قضية، لم يسعفه القدر أن يموت عليها.

"غمض عينيك وأرقص بخفة ودلع.. الدنيا هي الشابة وأنت الجدع" قول للفنان صلاح جاهين، الذي لقب بأمير المتفائلين، برغم اهتمامه بزرع الأمل والتفاؤل في قلوب تأثرت به، سطر الاكتئاب نهايته بعد ماراثون طويل مع المرض بدأ مع نكسة 1967 وانتهى بالانتصار على الشاعر والمؤلف والممثل الشاب فى أبريل 1986.

"جلال عامر" شاعر اتخذ من السخرية جسرا للعبور والتعبير عن ما بداخله من هموم الوطن، الساخر الحالم بالبلد الأفضل.. رسم الضحكة على وجوه الكثيرين، وضمدت كلماته جراح مدمية وبدلتها بابتسامة صابرة على البلاء في الوطن، "عامر" اختطفته أزمة قلبية حرمته من محبيه ومريديه في 10 فبراير بالأسكندرية، تاركا إرثه الساخر الضاحك، على عكس حياته القائمة على الأمل والكفاح والمثابرة.. مات د. إبراهيم الفقي- خبير التنمية البشرية محروقا داخل منزله في فبراير 2012، وصدى أنفاسه يردد "عش كل لحظة كأنها آخر لحظة في حياتك.. عش بالإيمان.. عش بالأمل.. عش بالحب.. عش بالكفاح.. وقدر قيمة الحياة"، نهاية "الفقي" بعد 43 عاما تتناقض ورسالته التي عاش بها ولأجلها، د. هاشم بحري، أستاذ علم النفس بجامعة الأزهر، يرجع سبب حالات الموت الغربية التي يتعرض لها "الحالمون"، إلى عدم منطقية وواقعية أحلامهم في مجتمعاتهم.

"مش بيهتموا بنفسهم زي اهتمامهم بالمجتمع وده بيخلي طموحهم يصطدم مع الحقيقة ويخسروا عمرهم عشانه" تفسير د. هاشم، متخذا من المخرج السينمائي "محمد رمضان" ضحية سانت كاترين نموذجا، فالبهجة والسعادة التي حاول رسمها على وجوه "البردانين" بتوزيع بطاطين عليهم لحمايتهم من سقيع البرد.. دفع ثمنها حياته، مات المخرج الشاب "بردان" وسط عاصفة ثلجية بين جبال سانت كاتيرين، يقول أستاذ علم النفس إن رمضان وجاهين وغيرهم يتعرضون لمواقف خطرة تودي بحياتهم ""بيتطلعوا ويبصوا للسماء وناسيين إن الواقع في مصر زي الرض المليانة عثرات تحته"- وفقا لهاشم بحري.

شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية - "الحزن والحرق والبرد"..نهاية الحالمين في مصر

учимся рисовать мастер класс по изо