دربى طفلك على النوم بمفرده بكوب لبن هادئ

смотреть трейлеры фильмов 2013
تعود الطفل على النوم بجوار أمه مشكلة كبيرة تواجه عددًا كبيرًا من السيدات اللواتى اعتدن على جعل أطفالهن ينامون بجوارهن، وتصل خطورة تلك العادة إلى أنها قد تمتد مع الطفل منذ الصغر، الأمر الذى يمثل مشكلة كبيرة تحتاج للمواجهة.

 

لذا يقدم دكتور هاشم بحرى، أستاذ الطب النفسى، بعض النصائح حتى تتمكن الأم من مواجهة تعود الطفل على النوم بجوارها، وتتمثل فى ضرورة تدريبه على النوم بمفرده بالتدريج، بمعنى أنه يمكن للأم أن تصاحبه فى بداية النوم، ثم تتركه بعد ذلك يكمل نومه بمفرده، مع ضرورة الابتعاد عن الحواديت التى تشعره بالخوف، لأن تلك الحواديت من شأنها أن تخلق عالما مخيفا فى ذهنه تجعله يرفض النوم بمفرده، وعلى الأم تعويد الطفل على شرب كوب من اللبن، فهذا الأمر يهدئ أعصابه، مع ضرورة مصاحبه الألعاب الخاصة به وقت النوم كالعربية أو العروسة، فذلك الأمر يساعده على تقبل النوم بمفرده، وعلى الأم أن تبتعد عن تعنيف الطفل وقت النوم، حتى يصاب بنوبة بكاء وقت النوم.

وكثيرًا من خبراء الطب النفسى يفضلون فصل الطفل فى النوم مبكرا حتى يتم غرس عادة الاستقلالية فيه، فذلك من شأنه أن يدربه على الاستقلال عن أمه، وذلك بالحنان، وليس العنف، لأن العنف يخلق نوعا من العدائية من قبل الطفل للمجتمع المحيط به، لذا لابد من الهدوء حتى يعتاد الطفل على النوم بمفرده

учимся рисовать мастер класс по изо