Logo

لجوء الطفل للسرقة يكشف معاناته من اضطراب نفسي

смотреть трейлеры фильмов 2013
يفاجئ بعض الأطفال أمهاتهم ببعض المواقف المحرجة، التي تضعهن في أزمات حقيقية أمام الناس، ومما تشتكي منه الأمهات في بعض الأحيان، اعتياد أبنائهن على سرقة الأشياء التي تتواجد حولهم بدون وجود مبرر لهذا الأمر، ما يجعل الأم تتعرض لعدد كبير من الضغوط التي تعجز عن حلها.

 

ويفسر أستاذ الطب النفسي الدكتور هاشم بحري هذا التصرف، قائلا: "إن لجوء الطفل للسرقة يشير إلى أنه يعاني من مرض أو اضطراب نفسي يجعله يحاول أن يلفت انتباه كل من حوله، حتى وإن كان ذلك بالسرقة، وأحيانا يلجأ الطفل للسرقة، لأنه محروم من شيء ما فيحاول تعويضه بالسرقة واللجوء إلى تعريض كل من حوله لمواقف محرجة".

وهنا لابد من توجيه الطفل، وفق بحري حسبما أوردت صحيفة "اليوم السابع"، لطبيب نفسي حتى يتمكن من وضع يده على الأسباب التي تجعل الطفل يعاني من مشاكل متعددة، فسرقة الطفل لأشياء محيطة به، ربما تقود إلى طبيعة المشاكل التي قد تعاني منها والتي قد تتمثل في خلافات بين الوالدين.

لذا، على الأم أن تناقش طفلها لتضع يدها على معاناته الحقيقية؛ لأن طفلك في البدايات الأولى من حياته يحتاج للعناية والاهتمام من قبل المحيطين به، وبالذات من قبل أمه حتى تستطيع أن تلاحظ ما يطرأ على طفلها وتقدر على معالجته.

فلجوء الطفل للسرقة يشير إلى وجود اضطراب نفسي لابد له من علاج بعلاج الأسباب.

учимся рисовать мастер класс по изо
Digital-touch. All rights reserved.